. a
منتديات سندباد
نعتذر تم ايقاف التسجيل في المنتدى بسبب عرض المنتدى للبيع

 
 
. مساحة اعلانية مساحة اعلانية
 

  ((((((((((((((   المنتدى للبيع .....التفاصيل   )))))))))))))
 
حراج السعودية مبوبة مصر مبوبة السعودية توظيف مصر عقار السعودية خدمات السعودية عقار مصر توظيف السعودية خدمات مصر
حراج مصر اعلانات فلسطين اعلانات عمان اعلانات ليبيا اعلانات سوريا اعلانات الاردن اعلانات قطر اعلانات الامارات اعلانات البحرين
اعلانات الكويت اعلانات السودان اعلانات المغرب اعلانات لبنان اعلانات تونس اعلانات اليمن اعلانات الجزائر اعلانات العراق اعلانات عالمية

منتديات ســــندباد

  قناة سندباد على اليوتيوب صفحتنا على الفيس بوك مواقع مميزة وناجحة للبيع   اضغط هنا  
   
الكلمات الدلالية قروبات نسخة كفية
   
روابط مفيدة طلب كود تفعيل العضوية تفعيل العضوية استرجاع كلمة المرور اخر واحدث المشاركات
   

ملاحظة مهمه جدا اي معلن ينشر اعلانه خارج قسم الاعلانات المبوبة او قسم الاعلانات بالمجتمعات العربية سيتم حذف جميع اعلانات المعلن والغاء عضويته وحضر دخولة 
لذلك الرجاء نشر الاعلانات بالاقسام المخصصة لها  وبالتوفيق للجميع

 

العودة   منتديات سندباد > المنتديات العامة > منتدى الحوار الجاد والهادف
التعليمـــات التقويم البحث مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

منتدى الحوار الجاد والهادف الرأى و الرأى الآخر فى حوارات هادفة و مناقشات بناءة بصدق و نزاهة و موضوعية

ألأصل والتوابع في الفرق المسلمة

منتدى الحوار الجاد والهادف


إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 03-09-2010, 02:20 AM   #1

عضو مميز vip

 
الصورة الرمزية الحنون63

 








معلومات إضافية
  النقاط : 1
  الحالة :الحنون63 غير متواجد حالياً
 

Thumbs up ألأصل والتوابع في الفرق المسلمة


بسم الله الرحمن الرحيم
الفصل الأول
الهدف من دراسة الفرق
1- تذكير المسلمين بما كان عليه أسلافهم من العزه و الكرامه حينماكانوا يدًا واحدة .
2- لفت أنظارهم إلى الحال الذي يعيشونه بسبب تفرقهم .
3- توجيه الأمه الإسلاميه إلى الوحدة فيما بينهم .
4- تبصير المسلمين بأسباب الخلافات التي مزقتهم ليجتنبوها بعزم قوي .
5- معرفة ما يطرأ على العقيدة الإسلاميه الصحيحة من أفكار و آراء هدامه.
6- رصد تلك الحركات و الأفكار التي يقوم بها أولئك الخارجون عن الصراط المستقيم .
7- حتى تبقى الفرقة الناجية علمًا يهتدى به بعيدة عن تلك الشوائب الطارئة على العقيدة .
8- وصل حاضر الأمه بماضيها .
9- إن من وراء ذلك دعوة علماء المسلمين إلى القيام بدراسة الفرق الإسلاميه و استخراج الحق من ذلك.
الفصل الثاني
أهمية دراسة الفرق
ورد شبهة من يريد عدم دراستها
الشبهة : لماذا نشغل أنفسنا بدراسة فرق انتهت , و ربما لم يعد لها ذكر !!
أولا: و إن كانت أفكار هذه الفرق قديمه فليست العبرة بمؤسسيها , و لكن العبره بوجود أفكار تلك الفرق في وقتنا الحالي .
ثانيا: بما هو معلوم أن كل الأفكار و الآراء التي سبقت لهل أتباع ينادون بتطبيقها . مثال على ذلك الصوفية .
ثالثا: إن دراسة الفرق و الدعوة إلى الإجتماع و اتحاد كلمة المسلمين –فيه تكثير لعدد الفرق الناجية , قال رسول الله صلى الله عليه و سلم " ظاهرين على الحق لا يضرهم من خالفهم أو خذلهم حتى يأتي أمر الله , وهم على ذلك "
رابعا: إن ترك الناس دون دعوة إلى التمسك بالدين الصحيح , ودون بيان أضرار المخالفة , فيه إبطال لما جاء به الشرع من الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر .
خامسا: إن عدم دراسة الفرق و الرد عليها فيه إفساح مجال للفرق المبتدعة أن تفعل ما تريد .
الفصل الثالث
النهي عن التفرق
المبحث الأول : الأدله من القرآن الكريم :
قال تعالى " وأن هذا صراطي مستقيما فتبعوه و لا تتبعوا السبل فتفرق بكم عن سبيله" .
قال تعالى " و اعتصموا بحبل الله جميعا ولا تفرقو" .
المبحث الثاني : الأدله من السنه النبويه :
1- ما رواه عبدالله بن مسعود رضي الله عنه قال: خط لنا رسول الله صلى الله عليه و سلم يوما خطا ثم قال : "هذه سبيل الله" ثم خط خطوطا عن يمينه , و خطوطا عن يساره ثم قال : "هذه سبل على كل سبيل منها شيطان يدعو إليه, ثم قرأ هذه الآيه: " وأن هذا صراطي مستقيما فاتبعوه و لا تتبعوا السبل فتفرق بكم عن سبيله"
2- عن معاويه بن أبي سفيان قال : قام فينا رسول الله صلى الله عليه و سلم فقال: " ألا إن من قبلكم من أهل الكتاب افترقوا على اثنتين و سبعين مله , و إن هذه الملة ستفرق على ثلاث و سبعين , اثنتان و سبعين في النار وواحده في الجنة ..و هي الجماعة "
سند الحديث:
روي الحديث بعدة أسانيد , إلا أن العلماء وقفوا لقبوله المواقف التاليه:
1- منهم من لم يصححه, كابن حزم و غيره.
2- ومنخم من اكتفى بتعدد طرقه.
3- و منهم من أخذ به و حاول أن يحصر الفرق في العدد المذكور كالبغدادي.
أما شيخ الإسلام فقال عن الحديث:" مع أن حديث الثنتين و السبعين فرقة ليس في الصحيحين , وقد ضعفة ابن حزم و غيره , لكن حسنه غيره أو صححه كما صحح الحاكم و غيره , و قد رواه أهل السنن وروي من طرق ".
الفصل الرابع
حصر الفرق في العدد المذكور في حديث الافتراق
و يشمل مبحثين :
المبحث الأول : من الفرقة الناجية ؟
1- قيل أنها السواد الأعظم من أهل الإسلام .
2- وقيل : هم العلماء المجتهدون الذين قال فيهم الرسول صلى الله عليه و سلم : "إن أمتي لا تجتمع على ضلالة" .
3- إنهم خصوص أصحاب النبي صلى الله علية و سلم الذين قال فيهم الرسول صلى الله عليه و سلم :" ما أنا عليه اليوم و أصحابي".
4- إنهم جماعة غير معروف عددهم ولا تحديد بلدانهم , أخبر عنهم النبي بإخبار الله تعالى له أنهم على الحق , و هو الراجح .
5- أن الجماعة هم جماعة المسلمين إذا اجتمعوا على أمير .
المبحث الثاني : معنى قوله صلى الله عليه و سلم :" كلها في النار إلا واحدة"
فقد ذكر الشاطبي ما حاصله :
1- أن هذه الفرق لابد أن ينفذ فيها الوعيد لا محالة.
2- أنهم مثل أهل الكبائر تحت المشيئة.
3- أن الأولى عدم التعرض لتعيين الفرق غير الناجيه بالحكم عليها بالنار.
و الذي يظهر لي أن الفرق تختلف في بعدها و قربها من الحق, فبعضها يصح أن يطلق على أصحابها أنهم أهل بدعة , و بعضها لا يصح .
الفصل الخامس
كيف ظهر الخلاف و التفرق بين المسلمين
كان الخلاف في زمن الرسول صلى الله عليه وسلم ينتهي فور وصوله إلى الرسول حين يحكم فيه . لكن بعد وفاته عليه السلام وجدت بعض الأمور التي كانت محل الخلاف بين الصحابه , ولكنهم قضوا عليها بثبات و صدق نياتهم , نذكر على سبيل المثال:
1- ما أصاب بعض أصحاب الرسول من الدهشه من وفاته , قال تعالى :" إنك ميت وإنهم ميتون " و حينما جاء أبو بكر قضى على الخلاف .
ومن وجهة نظري لا أرى أن هذا يشكل خلافا حقيقيا و إنما هي حالة طارئه مرت بالمسلمين .
2- اختلفوا كذلك في موضع دفنه :
أ‌- أراد أهل مكه رده إلى مكة .
ب‌- وأراد أهل المدينة دفنه فيها .
ت‌- و قال آخرون بنقله إلى بيت المقدس .
و لكن ابوبكر حل الخلاف بقول رسول الله صلى الله عليه و سلم :" ما قبض الله نبيا إلا في الموضع الذي يحب أن يدفن فيه .
3- اختلفوا في تسيير جيش أسامه , و قد شرح الله صدورهم لتوجيهه .
4- ثم اختلفوا في قتال مانعي الزكاة , انتهى الخلاف بقبول رأي أبي بكر في قتال هؤلاء .
5- اختلافهم في الغمامه لمن تكون لقريش أم للأنصار .
الفصل السادس
مدى سعة الخلاف الذي كان يحصل بين الصحابه و موقفهم منه
وكيف تطور بعدهم إلى تمزيق وحدة الأمه الإسلاميه
رأينا فيما سبق أن الصحابة اختلفوا في مسائل لو أنها عند غيرهم لأريقت في بعضها الدماء , إلا أن جل خلافهم إنما كان حول فهم نص من كتاب الله أو سنة نبيه و هي أمور أكثرها اجتهادية , و مما ورد في كره الصحابه للخلاف , و رجوع بعضهم عنه في مسائل الإجتهاد خوفا من تفرق الكلمه ... و ظل الخلاف في حياتهم لا يراد به إلا الوصول إلى الحق و التمسك به .
ثم جاء من بعدهم أشكال من الناس بعضهم كان منافقا فأظهر الإسلام و الموافقة و ثم عمل من الداخل على تضخيم الخلاف .. ثم تطور الخلاف بين المسلمين من سيء إلا أسوأ, و توالت عليهم الضربات و الإهانات و تأمر عليهم أهل الشرق و الغرب ,, و تأثر كثير ممن ينتسب إلى الإسلام بالدعايات المضللة .
الفصل السابع
مظاهر الخلاف بين المسلمين
1- إما أن تكون خلافات عملية جردت فيها السيوف و المدافع و البنادق و لا شك أنها نتيجة لخلافات عقديه في أكثرها .
و هذه الخلافات يهتم بها كتاب التاريخ قديما : ما وقع بين علي رضي الله عنه و الخوارج , حديثا : ما نراه في لبنان و غيره من فتك الشيعة
2- و إما أن تكون خلافات علميه بين العلماء , كل فريق يؤيد ما يذهب إليه.. و هذه الخلافات و إن لم تكن عمليه ساعدت في نفرة المسلمين بعضهم عن بعض .
الفصل الثامن
كيف تبدأ الفرق في الظهور
يذكر علماء الفرق أنه من غير اليسير معرفة ظهور فرقة من الفرق على وجه التحديد, لأن الفرقة لا تستحق هذا الإسم إلا بعد مرورها بعدة مراحل , تبدأ فكرة صغيره , فرديه او جماعيه ....
وهذا ما عناه الاستاذ أبو زهرة حين قال :" إن رأينا هذه الأفكار التي تشيع و تنتشر , من الصعب الوصول إلى مبدئها على وجه الجزم و اليقين من غير حدس او تخمين " و الصعوبه إنما تكمن في ظهورها فكرة .
الفصل التاسع
منهج العلماء في عد الفرق
لم يكن لعلماء الفرق قانون يسيرون عليه في عدهم للفرق الإسلاميه , يقول الشهرستاني –رحمه الله- :" اعلم أن لأصحاب المقالات طرقا في تعديد الفرق الإسلاميه , لا على قانون مستند إلى أصل و نص" و الواقع أننا نجد مصداق كلام الشهرستاني عند تتبع عد العلماء للفرق , مثال , أنك تجد أمهات الفرق عند الاشعري عشرة أصناف , و عند الشهرستاني أربع فرق , و عند غيرهم ثمان فرق و هكذا .... مما يوحي بعدم وجود قانون لعد الفرق مستقلة أو تابعه لغيرها .
الفصل العاشر
ما المراد بأمة الإسلام
اختلف المنتسبون إلى الإسلام في ذلك , و حاصل الأقوال :-
1- أن هذه التسميه تشمل كل مقر بنبوة محمد صلى الله عليه و سلم و هذا قول زعيم طائفة الكعبية من المعتزله أبي قاسم الكعبي .
2- أنها تشمل كل من يرى وجوب الصلاة إلى جهة الكعبة .
3- أنها تشمل كل من أقر بالشهادتين ظاهرا و لو كان مضمرا للنفاق و الكفر
و الواقع أن تللك الاقوال لا تخلو من إيراد عليها و انتقاد
و الصحيح أنه لا يدخل في الإسلام إلا من أقر به ظاهرا و باطنا و التزم بالشريعة الإسلاميه .
الفصل الحادي عشر
أهم أسباب نشأة الفرق
أ‌- التفرق في عصرنا الحاضر :
ان الدين نهى عن التفرق و ذكرنا الأدله من القرىن الكريم و السنه النبويه , و كيف أنهم إذا تفرقوا و يصبحوا أحزابا كل حزب بما لديهم فرحون – يصبحون أمة ضعيفه لا قيمة لها . فقد تنكر للإسلام كثير ممن يتظاهر به , و يزعم انه يسير على نهجه فألحق بالمسلمين الذل بعد ذلك العز الذي غمر شرق الأرض و غربها , و قد ساعدهم على ذلك أعداء الإسلام الذين يتربصون به الدوائر قال تعالى :" عليهم دائرة السوء وغضب الله عليهم "
و بعد تلك المحن امتن الله على المؤمنين و ظهرت بوادر صحوه , مع الخوف الشديد أن توجه تلك الصحوات وجهه في غير مسارها الصحيح , فتنتكس الامه و تقوم لها قائمة , إذا نجح هؤلاء النقلابيون على كل شيء حتى على دينهم و رساله نبيهم , حتى يصبحوا فريسة سهلة , و ينتج عن ذلك استحكام الفرقة و نشوءالأحزاب و الجماعات المتصارعة و تفتيت الأمة , مثال عليه : ما حصل من ابن سبأ من مؤامرات أدت إلى قتل الخليفة عثمان بن عفان و ثم امتداد الفتنه بين علي و معاويه رضي الله عنهما .
ب‌- الأسباب العامه :-
1- وجود علماء انحرفت عقائدهم. قال عليه الصلاة و السلام :" وإنما أخاف على أمتي الأئمة المضلين"
2- غلبة الجهل و فشوه بين أوساط المسلمين في مختلف العصور .
3- عدم فهم النصوص فهما سليما .
4- موافقة الخلاف و الفرقة لهوى في النفوس قال تعالى:" أفرأيت من اتخذ إلهه هواه و أضله الله على علم "
5- تدخل سلطان العصبيه قال تعالى :" وقالوا ربنا إنا أطعنا سادتنا و كبراءنا فأضلونا السبيلا"
6- استحكام قوة الحسد في النفوس .
7- الرغبه في غحياء البدع و الخرافات .
8- تقديس العقل و تقديمه على العقل .
9- بث الدعايات المنفرة عن الإعتقاد الصحيح .
10- وجود تأثيرات خارجيه . و هذه التأثيرات تكمن في الأمور التاليه :-
أ‌- في اختلاط المسلمين بغيرهم .
ب‌- وجود حركه ثقافية .
ت‌- تأثر بعض المسلمين بغيرهم من أهل الديانات السابقة .
ث‌- ما واجهه المسلمون من ضغوط .
ج‌- دخول كثير من الناس في الإسلام ظاهرا , و في نيتهم هدمه.

منقول للفائدة



من مواضيع الحنون63 :

0 حنان الابوين
0 ما الفرق بين الفن المقبول وغير المقبول؟
0 اسماء الله الحسنى
0 اسماء الله الحسنى
0 اخلاق النبي صلى الله عليه وسلم

  رد مع اقتباس
قديم 03-10-2010, 01:14 PM   #2

فريق الاشراف السابق

 
الصورة الرمزية هشتاكا

 








معلومات إضافية
  النقاط : 1
  الحالة :هشتاكا غير متواجد حالياً
 

افتراضي رد: ألأصل والتوابع في الفرق المسلمة


الحبيب
الحنون 63
عن جد موضوع فى غاية الاهميه وكان ينبقى ان يكون محور نشاط وتلاقح افكار االاعضاء الا انه يبدو ان عرض الموضوع بصوره متطرده هو من عجزهم عن المشاركه فلو (فى راى ) كان فى شكل اجزاء صغيره لكان التفاعل فيه كبير ؛ وعموما انه من اكثر المواضيع التى شدت انتباهى فى المنتدى
ولى عه بحول الله
هشتاكا



من مواضيع هشتاكا :

0 اهذا هو عيد ميلادك ؟
0 اقتراح اخر
0 هذه حلم كل الشباب
0 لغير المتزوجين فقط
0 انت واختك ؛؛؛؛

  رد مع اقتباس
قديم 03-12-2010, 03:30 PM   #3

متوفي ( اللهم أغفر لة و أرحمة)

 
الصورة الرمزية sami909

 








معلومات إضافية
  النقاط : 1
  الحالة :sami909 غير متواجد حالياً
 

افتراضي رد: ألأصل والتوابع في الفرق المسلمة


والله تمنيت أن أقرأ هذا الموضوع ولكن كونه مكتوب بخط كبير فهذا يزعج بصري وبصر الكثير من الأعضاء
حبذا لو كان حجم الخط اصغر
شكرا لك



من مواضيع sami909 :

0 من حوّل ماليزيا من فأر ألى نمر ؟؟
0 فن التطنيش لمن أراد أن يعيش
0 تبليغ عن رسالة زائر بواسطة sami99900
0 قصيدة الشاعر المسيحى فى مدح الرسول
0 لنشاهد معاً زوار موقع السندباد من أين والى أين ؟

  رد مع اقتباس
قديم 03-12-2010, 08:51 PM   #4

عضو مميز vip

 
الصورة الرمزية الحنون63

 








معلومات إضافية
  النقاط : 1
  الحالة :الحنون63 غير متواجد حالياً
 

افتراضي رد: ألأصل والتوابع في الفرق المسلمة


بسم الله الرحمن الرحيم
الفصل الأول
الهدف من دراسة الفرق
1- تذكير المسلمين بما كان عليه أسلافهم من العزه و الكرامه حينماكانوا يدًا واحدة .
2- لفت أنظارهم إلى الحال الذي يعيشونه بسبب تفرقهم .
3- توجيه الأمه الإسلاميه إلى الوحدة فيما بينهم .
4- تبصير المسلمين بأسباب الخلافات التي مزقتهم ليجتنبوها بعزم قوي .
5- معرفة ما يطرأ على العقيدة الإسلاميه الصحيحة من أفكار و آراء هدامه.
6- رصد تلك الحركات و الأفكار التي يقوم بها أولئك الخارجون عن الصراط المستقيم .
7- حتى تبقى الفرقة الناجية علمًا يهتدى به بعيدة عن تلك الشوائب الطارئة على العقيدة .
8- وصل حاضر الأمه بماضيها .
9- إن من وراء ذلك دعوة علماء المسلمين إلى القيام بدراسة الفرق الإسلاميه و استخراج الحق من ذلك.
الفصل الثاني
أهمية دراسة الفرق
ورد شبهة من يريد عدم دراستها
الشبهة : لماذا نشغل أنفسنا بدراسة فرق انتهت , و ربما لم يعد لها ذكر !!
أولا: و إن كانت أفكار هذه الفرق قديمه فليست العبرة بمؤسسيها , و لكن العبره بوجود أفكار تلك الفرق في وقتنا الحالي .
ثانيا: بما هو معلوم أن كل الأفكار و الآراء التي سبقت لهل أتباع ينادون بتطبيقها . مثال على ذلك الصوفية .
ثالثا: إن دراسة الفرق و الدعوة إلى الإجتماع و اتحاد كلمة المسلمين –فيه تكثير لعدد الفرق الناجية , قال رسول الله صلى الله عليه و سلم " ظاهرين على الحق لا يضرهم من خالفهم أو خذلهم حتى يأتي أمر الله , وهم على ذلك "
رابعا: إن ترك الناس دون دعوة إلى التمسك بالدين الصحيح , ودون بيان أضرار المخالفة , فيه إبطال لما جاء به الشرع من الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر .
خامسا: إن عدم دراسة الفرق و الرد عليها فيه إفساح مجال للفرق المبتدعة أن تفعل ما تريد .
الفصل الثالث
النهي عن التفرق
المبحث الأول : الأدله من القرآن الكريم :
قال تعالى " وأن هذا صراطي مستقيما فتبعوه و لا تتبعوا السبل فتفرق بكم عن سبيله" .
قال تعالى " و اعتصموا بحبل الله جميعا ولا تفرقو" .
المبحث الثاني : الأدله من السنه النبويه :
1- ما رواه عبدالله بن مسعود رضي الله عنه قال: خط لنا رسول الله صلى الله عليه و سلم يوما خطا ثم قال : "هذه سبيل الله" ثم خط خطوطا عن يمينه , و خطوطا عن يساره ثم قال : "هذه سبل على كل سبيل منها شيطان يدعو إليه, ثم قرأ هذه الآيه: " وأن هذا صراطي مستقيما فاتبعوه و لا تتبعوا السبل فتفرق بكم عن سبيله"
2- عن معاويه بن أبي سفيان قال : قام فينا رسول الله صلى الله عليه و سلم فقال: " ألا إن من قبلكم من أهل الكتاب افترقوا على اثنتين و سبعين مله , و إن هذه الملة ستفرق على ثلاث و سبعين , اثنتان و سبعين في النار وواحده في الجنة ..و هي الجماعة "
سند الحديث:
روي الحديث بعدة أسانيد , إلا أن العلماء وقفوا لقبوله المواقف التاليه:
1- منهم من لم يصححه, كابن حزم و غيره.
2- ومنخم من اكتفى بتعدد طرقه.
3- و منهم من أخذ به و حاول أن يحصر الفرق في العدد المذكور كالبغدادي.
أما شيخ الإسلام فقال عن الحديث:" مع أن حديث الثنتين و السبعين فرقة ليس في الصحيحين , وقد ضعفة ابن حزم و غيره , لكن حسنه غيره أو صححه كما صحح الحاكم و غيره , و قد رواه أهل السنن وروي من طرق ".
الفصل الرابع
حصر الفرق في العدد المذكور في حديث الافتراق
و يشمل مبحثين :
المبحث الأول : من الفرقة الناجية ؟
1- قيل أنها السواد الأعظم من أهل الإسلام .
2- وقيل : هم العلماء المجتهدون الذين قال فيهم الرسول صلى الله عليه و سلم : "إن أمتي لا تجتمع على ضلالة" .
3- إنهم خصوص أصحاب النبي صلى الله علية و سلم الذين قال فيهم الرسول صلى الله عليه و سلم :" ما أنا عليه اليوم و أصحابي".
4- إنهم جماعة غير معروف عددهم ولا تحديد بلدانهم , أخبر عنهم النبي بإخبار الله تعالى له أنهم على الحق , و هو الراجح .
5- أن الجماعة هم جماعة المسلمين إذا اجتمعوا على أمير .
المبحث الثاني : معنى قوله صلى الله عليه و سلم :" كلها في النار إلا واحدة"
فقد ذكر الشاطبي ما حاصله :
1- أن هذه الفرق لابد أن ينفذ فيها الوعيد لا محالة.
2- أنهم مثل أهل الكبائر تحت المشيئة.
3- أن الأولى عدم التعرض لتعيين الفرق غير الناجيه بالحكم عليها بالنار.
و الذي يظهر لي أن الفرق تختلف في بعدها و قربها من الحق, فبعضها يصح أن يطلق على أصحابها أنهم أهل بدعة , و بعضها لا يصح .
الفصل الخامس
كيف ظهر الخلاف و التفرق بين المسلمين
كان الخلاف في زمن الرسول صلى الله عليه وسلم ينتهي فور وصوله إلى الرسول حين يحكم فيه . لكن بعد وفاته عليه السلام وجدت بعض الأمور التي كانت محل الخلاف بين الصحابه , ولكنهم قضوا عليها بثبات و صدق نياتهم , نذكر على سبيل المثال:
1- ما أصاب بعض أصحاب الرسول من الدهشه من وفاته , قال تعالى :" إنك ميت وإنهم ميتون " و حينما جاء أبو بكر قضى على الخلاف .
ومن وجهة نظري لا أرى أن هذا يشكل خلافا حقيقيا و إنما هي حالة طارئه مرت بالمسلمين .
2- اختلفوا كذلك في موضع دفنه :
أ‌- أراد أهل مكه رده إلى مكة .
ب‌- وأراد أهل المدينة دفنه فيها .
ت‌- و قال آخرون بنقله إلى بيت المقدس .
و لكن ابوبكر حل الخلاف بقول رسول الله صلى الله عليه و سلم :" ما قبض الله نبيا إلا في الموضع الذي يحب أن يدفن فيه .
3- اختلفوا في تسيير جيش أسامه , و قد شرح الله صدورهم لتوجيهه .
4- ثم اختلفوا في قتال مانعي الزكاة , انتهى الخلاف بقبول رأي أبي بكر في قتال هؤلاء .
5- اختلافهم في الغمامه لمن تكون لقريش أم للأنصار .
الفصل السادس
مدى سعة الخلاف الذي كان يحصل بين الصحابه و موقفهم منه
وكيف تطور بعدهم إلى تمزيق وحدة الأمه الإسلاميه
رأينا فيما سبق أن الصحابة اختلفوا في مسائل لو أنها عند غيرهم لأريقت في بعضها الدماء , إلا أن جل خلافهم إنما كان حول فهم نص من كتاب الله أو سنة نبيه و هي أمور أكثرها اجتهادية , و مما ورد في كره الصحابه للخلاف , و رجوع بعضهم عنه في مسائل الإجتهاد خوفا من تفرق الكلمه ... و ظل الخلاف في حياتهم لا يراد به إلا الوصول إلى الحق و التمسك به .
ثم جاء من بعدهم أشكال من الناس بعضهم كان منافقا فأظهر الإسلام و الموافقة و ثم عمل من الداخل على تضخيم الخلاف .. ثم تطور الخلاف بين المسلمين من سيء إلا أسوأ, و توالت عليهم الضربات و الإهانات و تأمر عليهم أهل الشرق و الغرب ,, و تأثر كثير ممن ينتسب إلى الإسلام بالدعايات المضللة .
الفصل السابع
مظاهر الخلاف بين المسلمين
1- إما أن تكون خلافات عملية جردت فيها السيوف و المدافع و البنادق و لا شك أنها نتيجة لخلافات عقديه في أكثرها .
و هذه الخلافات يهتم بها كتاب التاريخ قديما : ما وقع بين علي رضي الله عنه و الخوارج , حديثا : ما نراه في لبنان و غيره من فتك الشيعة
2- و إما أن تكون خلافات علميه بين العلماء , كل فريق يؤيد ما يذهب إليه.. و هذه الخلافات و إن لم تكن عمليه ساعدت في نفرة المسلمين بعضهم عن بعض .
الفصل الثامن
كيف تبدأ الفرق في الظهور
يذكر علماء الفرق أنه من غير اليسير معرفة ظهور فرقة من الفرق على وجه التحديد, لأن الفرقة لا تستحق هذا الإسم إلا بعد مرورها بعدة مراحل , تبدأ فكرة صغيره , فرديه او جماعيه ....
وهذا ما عناه الاستاذ أبو زهرة حين قال :" إن رأينا هذه الأفكار التي تشيع و تنتشر , من الصعب الوصول إلى مبدئها على وجه الجزم و اليقين من غير حدس او تخمين " و الصعوبه إنما تكمن في ظهورها فكرة .
الفصل التاسع
منهج العلماء في عد الفرق
لم يكن لعلماء الفرق قانون يسيرون عليه في عدهم للفرق الإسلاميه , يقول الشهرستاني –رحمه الله- :" اعلم أن لأصحاب المقالات طرقا في تعديد الفرق الإسلاميه , لا على قانون مستند إلى أصل و نص" و الواقع أننا نجد مصداق كلام الشهرستاني عند تتبع عد العلماء للفرق , مثال , أنك تجد أمهات الفرق عند الاشعري عشرة أصناف , و عند الشهرستاني أربع فرق , و عند غيرهم ثمان فرق و هكذا .... مما يوحي بعدم وجود قانون لعد الفرق مستقلة أو تابعه لغيرها .
الفصل العاشر
ما المراد بأمة الإسلام
اختلف المنتسبون إلى الإسلام في ذلك , و حاصل الأقوال :-
1- أن هذه التسميه تشمل كل مقر بنبوة محمد صلى الله عليه و سلم و هذا قول زعيم طائفة الكعبية من المعتزله أبي قاسم الكعبي .
2- أنها تشمل كل من يرى وجوب الصلاة إلى جهة الكعبة .
3- أنها تشمل كل من أقر بالشهادتين ظاهرا و لو كان مضمرا للنفاق و الكفر
و الواقع أن تللك الاقوال لا تخلو من إيراد عليها و انتقاد
و الصحيح أنه لا يدخل في الإسلام إلا من أقر به ظاهرا و باطنا و التزم بالشريعة الإسلاميه .
الفصل الحادي عشر
أهم أسباب نشأة الفرق
أ‌- التفرق في عصرنا الحاضر :
ان الدين نهى عن التفرق و ذكرنا الأدله من القرىن الكريم و السنه النبويه , و كيف أنهم إذا تفرقوا و يصبحوا أحزابا كل حزب بما لديهم فرحون – يصبحون أمة ضعيفه لا قيمة لها . فقد تنكر للإسلام كثير ممن يتظاهر به , و يزعم انه يسير على نهجه فألحق بالمسلمين الذل بعد ذلك العز الذي غمر شرق الأرض و غربها , و قد ساعدهم على ذلك أعداء الإسلام الذين يتربصون به الدوائر قال تعالى :" عليهم دائرة السوء وغضب الله عليهم "
و بعد تلك المحن امتن الله على المؤمنين و ظهرت بوادر صحوه , مع الخوف الشديد أن توجه تلك الصحوات وجهه في غير مسارها الصحيح , فتنتكس الامه و تقوم لها قائمة , إذا نجح هؤلاء النقلابيون على كل شيء حتى على دينهم و رساله نبيهم , حتى يصبحوا فريسة سهلة , و ينتج عن ذلك استحكام الفرقة و نشوءالأحزاب و الجماعات المتصارعة و تفتيت الأمة , مثال عليه : ما حصل من ابن سبأ من مؤامرات أدت إلى قتل الخليفة عثمان بن عفان و ثم امتداد الفتنه بين علي و معاويه رضي الله عنهما .
ب‌- الأسباب العامه :-
1- وجود علماء انحرفت عقائدهم. قال عليه الصلاة و السلام :" وإنما أخاف على أمتي الأئمة المضلين"
2- غلبة الجهل و فشوه بين أوساط المسلمين في مختلف العصور .
3- عدم فهم النصوص فهما سليما .
4- موافقة الخلاف و الفرقة لهوى في النفوس قال تعالى:" أفرأيت من اتخذ إلهه هواه و أضله الله على علم "
5- تدخل سلطان العصبيه قال تعالى :" وقالوا ربنا إنا أطعنا سادتنا و كبراءنا فأضلونا السبيلا"
6- استحكام قوة الحسد في النفوس .
7- الرغبه في غحياء البدع و الخرافات .
8- تقديس العقل و تقديمه على العقل .
9- بث الدعايات المنفرة عن الإعتقاد الصحيح .
10- وجود تأثيرات خارجيه . و هذه التأثيرات تكمن في الأمور التاليه :-
أ‌- في اختلاط المسلمين بغيرهم .
ب‌- وجود حركه ثقافية .
ت‌- تأثر بعض المسلمين بغيرهم من أهل الديانات السابقة .
ث‌- ما واجهه المسلمون من ضغوط .
ج‌- دخول كثير من الناس في الإسلام ظاهرا , و في نيتهم هدمه.



الأخ /سامي 99900 يمكنكم القراءه الأن وبخط عادي المهم الفائدة تعم والله من وراء القصد
تحياتي لك ولكل من قرأ وشارك برأيه



من مواضيع الحنون63 :

0 مهم جدا جدا جدا فوق ما تتوقع/ي
0 دقيقة من وقتك
0 نصيحة غالية للمسلمين
0 وصفات طبيعيه لكل المناطق السمراء اللى مضايقاك من الرقبه لصباع رجلك الصغير ملف كامل
0 اهل الغناء

  رد مع اقتباس
قديم 03-12-2010, 08:57 PM   #5

عضو مميز vip

 
الصورة الرمزية الحنون63

 








معلومات إضافية
  النقاط : 1
  الحالة :الحنون63 غير متواجد حالياً
 

افتراضي رد: ألأصل والتوابع في الفرق المسلمة


بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ هشتاكا مشرف قسم المحترم
للأسف الشديد أصبح الكتيرين منا لا يطيق القراءه وخاصة الموضوع الطويل والدسم بالمعلومات
وأضحى الكثيرون يحبذون المواضيع القصيرة والسريعة
ولكن ماذا بوسعي أن أعمل المواضيع التي أنتقيها هكذا تحتاج لوقت للقراءه والتمعن
وأنا أبتغي من وراء ذلك الأجر من الله عز وجل
تقبلوا تحياتي
وكل التحية لكل من قرأ موضوعاتي وشارك برأيه



من مواضيع الحنون63 :

0 هدية قيمة للغاية لا تبخل/ي على نفسك
0 من أراد أن يعصي الله ويدخل الجنة؟؟؟؟؟
0 مجرد خاطرة/ وسؤال
0 مجرد خاطرة/ وسؤال ؟؟؟؟؟؟
0 حماس وفتح فتح وحماس

  رد مع اقتباس
قديم 03-13-2010, 02:45 PM   #6

متوفي ( اللهم أغفر لة و أرحمة)

 
الصورة الرمزية sami909

 








معلومات إضافية
  النقاط : 1
  الحالة :sami909 غير متواجد حالياً
 

افتراضي رد: ألأصل والتوابع في الفرق المسلمة


اقتباس:
أولا: و إن كانت أفكار هذه الفرق قديمه فليست العبرة بمؤسسيها , و لكن العبره بوجود أفكار تلك الفرق في وقتنا الحالي .
اقتباس:
إن عدم دراسة الفرق و الرد عليها فيه إفساح مجال للفرق المبتدعة أن تفعل ما تريد
اقتباس:
أنهم إذا تفرقوا و يصبحوا أحزابا كل حزب بما لديهم فرحون – يصبحون أمة ضعيفه لا قيمة لها
اقتباس:
1- وجود علماء انحرفت عقائدهم. قال عليه الصلاة و السلام :" وإنما أخاف على أمتي الأئمة المضلين"
2- غلبة الجهل و فشوه بين أوساط المسلمين في مختلف العصور .
3- عدم فهم النصوص فهما سليما .
4- موافقة الخلاف و الفرقة لهوى في النفوس قال تعالى:" أفرأيت من اتخذ إلهه هواه و أضله الله على علم "
5- تدخل سلطان العصبيه قال تعالى :" وقالوا ربنا إنا أطعنا سادتنا و كبراءنا فأضلونا السبيلا"
6- استحكام قوة الحسد في النفوس .
7- الرغبه في غحياء البدع و الخرافات .
8- تقديس العقل و تقديمه على العقل .
9- بث الدعايات المنفرة عن الإعتقاد الصحيح .
جزاك الله كل خير كلام ما بعده كلام وأتمنى لو أنه يصل لكل الناس وخاصة من هم في مستوى المسؤولية الدينية ومن يتزعمون هذه الفرق
ولكن كيف لهم التنفيذ وبذلك ستتحطم كل مصالحهم وقوتهم
وأستمرار نهجهم في جهل التابعين هو ما يمدهم بالقوة والسيطرة الكاملة
شكرا لك أخي



من مواضيع sami909 :

0 شاهد صورة البقرة الصفراء ....!!!!
0 طريقة وضع صورة خلفية لرسائلك بالهوتميل
0 موقع سهل وعربي لرسال رسائل للجوال
0 السلطانة .... عيد ميلاد سعيد
0 الفوائد العشر لهدم المسجد الأقصى

  رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are معطلة
Pingbacks are معطلة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
هااااااااااااااااااام للمراة المسلمة الدكتورة رحاب المنتدى الاسلامي العام 1 09-14-2009 07:33 PM
ما الفرق بين جاكيشان الغرب و جاكيشان العرب اذا اردت ان تعرف الفرق . حمل المقطع وأعطني nidsaf منتدى خدمات الجوال 0 07-08-2009 04:12 AM
ما الفرق بين الصورتان ولو عرفت الفرق هتكون الوحيد في مصر الملاك المجروح منتدى الصور 9 04-05-2009 04:32 PM
وقت المرأة المسلمة وتنظيمه sooosooo منتدى الطفل والمرأه العام 6 10-12-2006 11:57 PM
المسلمة raja المنتدى الاسلامي العام 2 01-28-2006 07:41 PM

انت الان في منتدى الحوار الجاد والهادف تتصفح

ألأصل والتوابع في الفرق المسلمة

في منتدى سندباد


الساعة الآن 04:35 AM.
جميع المشاركات والمواضيع في منتدى سندباد لا تعبر بالضرورة عن رأي إدارته بل تمثل وجهة نظر كاتبها
حقوق النسخ مسموحة لـ محبي نشر العلم و المعرفة - بشرط ذكر المصدر
يمنع وضع و تحميل البرامج و الالعاب المقرصنة و التى تحتوى على كراك أو كيجن أو سريال مسروق
All participants & topics in forum forum.sendbadnet.com  does not necessarily express the opinion of its administration, but it's just represent the viewpoint of its author
Privacy Policy

الموقع برعاية

  الاسهم ادب  اخر الاخبار  العاب صور   

الوصول السريع لاقسام منتدى سندباد تفسير الرؤى و الاحلام منتدى الهويات وتنمية المهارات المنتدى العام المنوع منتدى الحوار الجاد والهادف جدول البرامج التلفزيونيه الثقافيه و الاجتماعيه الحوادث والعجائب منتدى الصور عروض البوربوينت ديوان الاُدباء العرب ألعاب ومسابقات الاعضاء منتدى الفكاهه والفرفشة و الالغاز ملفات الفيديو و الصوتيات منتديات أفلام الرسوم المتحركة اليابانية Anime منتدى السياحة و السفر منتدى الأفلام وعالم السينما المنتدى الاسلامي العام إبداعات الأعضاء فى الشعر و الخواطر منتدى التربيه والتعليم الموسوعة العلمية منتدى الاثاث والديكور منتدى المطبخ والرشاقة والرجيم بحوث علمية منتدى اللغات الأجنبية تحميل كتب مجانية المنتدى الرياضي العام منتدى القصص الواقعيه منتدى البرامج الفضائيات والستلايت منتدى الألعاب الإلكترونيه للاجهزه و الكمبيوتر منتدى الكمبيوتر والانترنت العام اسواق الاسهم والعملات والسلع منتدى الازياء والمكياج والاناقة موسوعة الشعر و الخواطر المنقولة طلبات الاعضاء منتدى الصحافة والاعلام منتدى برامج الجوال منتدى القصه القصيره وفن الرسائل الادبيه منتدى الطفل والمرأه العام منتدى خدمات الجوال المنتدى الطبي العام منتدى الجوال العام الحراج الالكتروني مستعمل التوظيف والوظائف اصحاب المواقع منتدى الاصدقاء والتعارف المزيد
سندباد  
للأعلان بالموقع للاتصال بمدير الموقع من هنا
 
Powered by vBulletin® Version 3.8.4. Copyright ©2000 - 2019, سندباد
Copyright © Sendbad.Net powered by

Security team

 


SEO by vBSEO 3.2.0 ©2008, Crawlability, Inc.