. a
منتديات سندباد
نعتذر تم ايقاف التسجيل في المنتدى بسبب عرض المنتدى للبيع

 
 
. مساحة اعلانية مساحة اعلانية
 

  ((((((((((((((   المنتدى للبيع .....التفاصيل   )))))))))))))
 
حراج السعودية مبوبة مصر مبوبة السعودية توظيف مصر عقار السعودية خدمات السعودية عقار مصر توظيف السعودية خدمات مصر
حراج مصر اعلانات فلسطين اعلانات عمان اعلانات ليبيا اعلانات سوريا اعلانات الاردن اعلانات قطر اعلانات الامارات اعلانات البحرين
اعلانات الكويت اعلانات السودان اعلانات المغرب اعلانات لبنان اعلانات تونس اعلانات اليمن اعلانات الجزائر اعلانات العراق اعلانات عالمية

منتديات ســــندباد

  قناة سندباد على اليوتيوب صفحتنا على الفيس بوك مواقع مميزة وناجحة للبيع   اضغط هنا  
   
الكلمات الدلالية قروبات نسخة كفية
   
روابط مفيدة طلب كود تفعيل العضوية تفعيل العضوية استرجاع كلمة المرور اخر واحدث المشاركات
   

ملاحظة مهمه جدا اي معلن ينشر اعلانه خارج قسم الاعلانات المبوبة او قسم الاعلانات بالمجتمعات العربية سيتم حذف جميع اعلانات المعلن والغاء عضويته وحضر دخولة 
لذلك الرجاء نشر الاعلانات بالاقسام المخصصة لها  وبالتوفيق للجميع

 

العودة   منتديات سندباد > المنتديات الترفيهيه > منتدى السياحة و السفر
التعليمـــات التقويم البحث مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

منتدى السياحة و السفر سياحة ,سفر,رحلات,رحلات بحرية,سفارى,جزر,مناظر طبيعية,استجمام,اجازات,رحلات شرق اسيا,السياحة العربية,السياحة الاوروبيه,فنادق,فنادق حول العالم

الزواج السياحي وأضراره

منتدى السياحة و السفر


إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 07-07-2010, 02:01 AM   #1

عضو مميز vip

 
الصورة الرمزية الحنون63

 








معلومات إضافية
  النقاط : 1
  الحالة :الحنون63 غير متواجد حالياً
 

Icon122 الزواج السياحي وأضراره


بسم الله الرحمن الرحيم


مواطنون تجاوزوا الأنظمة واقترنوا بفتيات على ذمة «المتعة الجنسية»
موسم «الزواج السياحي».. الطلاق قبل «رحلة العودة» بساعات!
أمرأة تبكي لحظة طلاقها من سائح وعدها بأستمرار علاقتهما الزوجيةجدة ، تحقيق - منى الحيدري

بعيداً عن حدود الوطن الجغرافية، وخوفاً من الاقتراب من الخطوط الحمراء، يتم وبهدوء شديد بعضاً من أشكال الزواج، والذي يندرج تحت مسمي «الزواج السياحي»، بين أنثى باحثة عن الاستقرار المادي أو المعنوي، ورجل يحاول النجاة بنفسه خوفاً من الوقوع في شباك الغريزة الجنسية المحرمة، فَيُعقد اتفاقاً بينهما للاستمتاع الغريزي المؤقت، شريطة أن يصبح الإنجاب غير قابل للطرح أو النقاش، أمام المأذون الشرعي وشاهدين اثنين، لينتهي هذا «الزواج» في لحظة ودون أية مقدمات حتى من مجرد مشاهد الوداع الحارة بينهما، بعد أن يؤكد « الزوج السائح» حجز المغادرة للعودة إلى دياره من رحلته السياحية القصيرة، تاركاً وراءه مجموعة من الذكريات والتي قد تتحول في وقت ما إلى سلسلة من الأحداث المؤلمة، لعل أصعبها رفضه لوجود طفل قدره أن يكون نتاج علاقة زوجية عابرة.


أيميل زوجتي

يقول "أبو فادي" (45 عاماً): إنه عاش تجربة الزواج السياحي خلال إحدى سفرياته المتكررة لدولة آسيوية من أجل التنسيق لإحضار عمالة منزلية، مما يستدعي ذلك إقامته لفترة طويلة، وخوفاً من الوقوع في براثن الخطيئة ارتبط بعلاقة زوجية من إحدى مواطنات البلد لفترة زمنية حددها بثلاثة أسابيع شريطة عدم الإنجاب، حيث وافقت الفتاة على ذلك مقابل حصولها على مبلغ مالي كبير، معتبرة تضحياتها بأمومته ووقتها لا يقدر بثمن.

وأضاف: حرصت على تعاملها بالحسنى، على أنها زوجة مؤقتة للاستمتاع وتحت مسمى "زواج سياحي"، ولا أنكر أنني عشت أجمل اللحظات مع شابة صغيرة خاصة وأنني كنت مطمئناً لهذه العلاقة الزوجية لبعدي عن شبهة "الحرام"، ولكنها للأسف حاولت خراب بيتي بعد أن طلقتها وذلك بإرسال بعض الصور التي كانت تجمعنا سوياً على أيميل زوجتي والتي تعاملت بحكمة مع الموقف، وتقبلت أسفي وندمي ولكن مقابل مرافقتها لي في كل سفرياتي السياحية أو العملية.




داء "الهربس"

وبعد رحلة سفر للاستجمام مع مجموعة من الأصدقاء أصبح "عبد الله" من المترددين على عيادات الأمراض الجلدية والتناسلية، بعد أن أصيب بداء "الهربس" بسبب علاقة زواج عابرة نصحه بها أصدقاؤه، عندما لاحظوا إعجابه الشديد بموظفة استقبال الفندق، حيث يقول:

كنت أسمع عن أسماء هذه الزيجات التي تظهر في مجتمعنا من وقت لآخر، ورغم ذلك لم أكن أتوقع أن أمارس حقي الشرعي من خلال إحدى هذه المسميات، مضيفاً أنه كان مسمى الزواج السياحي مناسباً لوضعي فتوكلت على الله، بعد أن وجدت الموافقة المبدئية من العروس، والتي رحبت بفكرة الارتباط لأيام معدودة، فقد سبق لها الزواج لمدة شهر واحد، مبدياً أسفه وندمه على هذا التهور الذي أقدم عليه، ليكتشف بعد عودته من رحلته السياحية إصابته بمرض معدٍ ينتقل عن طريق العلاقة الخاصة بين الزوجين ألا وهو مرض "الهربس".

دعارة مقننة

ويوضح "ريان مفتي" محامٍ وقانوني، الرؤية القانونية للزواج السياحي، بأنه من الأسماء المستحدثة والمحدد بفترة زمنية معينة، واصفاً حالاته ب"الدعارة المقننة" خاصة في بعض الدول العربية، والتي تكثر فيها مثل هذه الزيجات، حيث تستقطب الأشخاص الذين يرغبون في فعل المحرم ولكن "برخصة"، ففي لحظة يجد "العريس" نفسه محاطاً بالمأذون والشهود لإتمام هذا العقد.

وأضاف أن الزواج السياحي عبارة عن عقد يعقد به الرجل على المرأة لمدة معينة وفي نيته طلاقها بعد قضاء حاجته في البلد الذي هو مقيم فيه، ويسمى أيضاً بالزواج المؤقت والزواج المنقطع وهو أن يعقد الرجل على المرأة يوماً أو أسبوعاً أو شهراً، وسمي بالمتعة كأن ينتفع الرجل ويتبلغ بالزواج ويتمتع إلى الأجل الذي حدده، وهو زواج متفق على تحريمه بين أئمة المذاهب، حيث قالوا: إنه إذا انعقد يقع باطلاً، مستدلين على ذلك بأن هذا الزواج لا تتعلق به الأحكام الواردة في القرآن بصدد الزواج والطلاق والعدة إلى جانب الميراث، فيكون باطلاً كغيره من الأنكحة الباطلة، وجاءت مصرحة بتحريمه، فعن سبرة الجهني أنه غزا مع النبي صلى الله عليه وسلم في فتح مكة فأذن لهم رسول الله صلى الله عليه وسلم في متعة النساء، قال: فلم يخرج منها حتى حرمها رسول الله صلى الله عليه وسلم وفي لفظ رواه ابن ماجة: أن رسول الله حرم المتعة فقال: يا أيها الناس إني كنت أذنت لكم في الاستمتاع، ألا وان الله قد حرمها إلى يوم القيامة، وعن علي رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم نهى عن متعة النساء يوم خيبر، وعن لحوم الحمر الأهلية، وأن عمر رضي الله عنه حرمها وهو على المنبر أيام خلافته، وأقره الصحابة رضي الله عنهم، وما كانوا ليقروه على خطأ لو كان مخطئاً، وقال الخطابي: تحريم المتعة كالإجماع، ونقل البيهقي عن جعفر بن محمد أنه سُئل عن المتعة، فقال: هي الزنا بعينه، ولأنه يقصد به قضاء الشهوة، ولا يقصد به التناسل، ولا المحافظة على الأولاد، وهي المقاصد الأصلية للزواج، فهو يشبه الزنا من حيث قصد الاستمتاع دون غيره.








حمل سفاح

وأكد "المفتي" أن هذا الزواج السياحي يضر بالمرأة؛ لأنها بهذا الزواج تتحول إلى سلعة تنتقل من يد إلى يد كما يضر بالأولاد، حيث لا يجدون البيت الذي يستقرون فيه ويتعهدهم بالتربية والتأديب، مضيفاً أنه من صور الزنا التي يحاول البعض تحليلها على نفسه مع علمه بأن المرأة التي يقعد عليها قد تكون متزوجة من غيره في ذات الوقت أو قبله بساعة، وفي حال أن نتج عن هذا الزواج حمل أو إنجاب فيكون الحمل سفاحاً وليس ناتجاً عن زواج شرعي وصحيح.

مجرد لعبة

ويقول "د.عبد الله الجفن" الباحث الإسلامي: لقد طرأت علينا أمور لا تعترف بها الشريعة، فالمقاصد واضحة بالنسبة للزواج، حيث يترتب عليه الميراث والأحكام الشرعية، موضحاً أن الزواج الذي لا يحمل صفة الاستمرارية فهو زواج باطل، والزواج السياحي الذي ينتهي بمدة معينة أحد أشكاله، مشيراً إلى أنهم في حال أجازوا هذا الزواج فإنهم بذلك أطلقوا العنان لكل رجل يسافر يومي الأربعاء والخميس للسياحة بالزواج ثم تطليق زوجته يوم الجمعة، وكأن الزواج مجرد لعبة، وقد تقوم المرأة المطلقة بتكرار الزواج من ثاني وثالث دون الالتزام "بالعدة"، متسائلاً أيعقل أن تعتد المرأة المطلقة بعد زواج دام لمدة 72 ساعة؟.

الحل في التعدد

وذكر "د.الجفن" بأن كل هذه الأنواع من الزيجات المبتكرة تقع تحت مظلة المتعة وتجلب المفاسد على الأمة؛ لأنها قد تكون سبباً لأن يتحول الرجال إلى سائحين والنساء إلى سلعة بهدف الإشباع الغريزي المؤقت، فيتحول الزواج إلى مشروع "بزنس" للمرأة ويصبح الرجال مغرمون بالمتعة السياحية المؤقتة، عاكفاً على بعض الحلول المناسبة التي قد تكون سبباً لتجنب الرجال هذا الزواج ولكنها قد تغضب النساء، وهو أن يتزوج الرجل بامرأة ثانية وثالثة ورابعة زواجاً شرعياً، حتى يستطيع زوجاته التناوب على مرافقته خلال السفر إذا لم تسمح ظروف إحداهن لأي ظرف ما.

أمراض معدية

وحذر "د.سمير زامو" استشاري الأمراض الجلدية والتناسلية من انتقال بعض الأمراض المعدية بين الزيجات السريعة، والتي تنتقل عن طريق ممارسة الجنس بين الرجل والمرأة في حال كان أحدهما مصاباً بالمرض كال"هربس" و"السيلان" و"الإيدز"، بالإضافة إلى مرض الكبد الوبائي والتي تصنف من الأمراض الجنسية، حيث أن من أهم أسبابها ممارسة الجنس مع أشخاص متعددين قد يكونوا حاملين لفيروسات معدية، خاصة في البلاد التي لا تطبق الفحص الطبي للزوجين قبل الاقتران.

إرضاء النفس

وحول المظاهر الاجتماعية السلبية للزواج السياحي أكد "د.صالح الدبل" أستاذ علم الاجتماع الجنائي المساعد بكلية الملك فهد الأمنية، بأن إجراءات الزواج السياحي إذا تمت وفق الزواج الشرعي المتعارف عليه، فهو صحيح ويترتب عليه جميع الحقوق الشرعية من حمل وإرث ونفقة والتي تحل بالطرق النظامية، واصفاً الزواج بنية الطلاق بمحاولة خداع الطرف الثاني "الزوجة" أو نوع من إرضاء النفس لدى الأشخاص الذين يشعرون باللوم، فيحاولون تخفيفه بأن يقنعوا أنفسهم بأنه لم يذهبوا للفساد وإنما تزوجوا زواجاً شرعياً، وهي مبررات نفسية أكثر منها رسمية، واصفاً حالة هؤلاء الرجال الذين يفضلون هذا النوع من الزواج بأنهم غير مستقرين عاطفياً مع زوجاتهم، فيحاولون إيجاد حل سريع لتعاستهم بأسلوب خاطئ، مما يؤثر على الزوجة الثانية التي قبلت أو خدعت من رجل جعلها محطة مؤقتة للتنفيس الجنسي، ثم تطليقها لتعيش ويلات الندم وهي وحيدة خائفة من تجربة الطلاق الذي تخشاه النساء.

وأضاف: تقع بعض الأضرار الاجتماعية على المقبلين على مثل هذا النوع من الزواج، لأنه سيترك زوجته وأبناءه دون توجيه ويضطر للمغيب خارج البلاد من أجل الزواج لمدة قد لا تقل عن شهر، وبالتالي يصبح هناك انقطاع عن أسرته، إضافة للضرر اللصيق مما يتحمل الأطفال الناتجون جزءاً فتتفاقم المشكلة، حيث يوجد العديد من الأبناء السعوديين في بلاد مختلفة من العالم رفض أباؤهم انتسابهم لهم، وتحول أمهاتهم إلى حاضنات، فراحة شهر يترتب عليها عناء لفترة طويلة.

شرعنة الجريمة

ويصف "د.محمد الحامد" استشاري الطب النفسي ارتباط الرجل بزواج عابر خلال إحدى سفرياته بأنها "شرعنة الجريمة" لأجل أن تأخذ بعض الأمور الشكل الشرعي وليس الإجرامي، بمعنى أن نلبسه لباساً شرعياً لأخذ الصفة الشرعية وهو بعيد عنها.







سيدة متخوفة من «الزواج السياحي» لحظة سفر زوجها إلى الخارج




أنظمة سفارات

وأوضح أسامة نقلي المتحدث الرسمي باسم وزارة الخارجية، أن المواطن رجل واعٍ ومدرك لكل ما هو حوله، وعادةً ما تكون التحذيرات الصادرة من الجهات المعنية تدور حول الأنظمة والنواحي الأمنية، واصفاً حدوث مثل هذه الزيجات بالأمور الشخصية والتي لا توجد حيالها تعليمات صريحة، مشيراً إلى أن للدولة أنظمة وتعليمات بالنسبة للزواج والذي يحكم فيه وفق ما تقضيه الشريعة، وهذه الأنظمة معروفة لدى المواطن تماماً، أما فيما يتعلق بالزواج من غير المملكة فتحكمه تنظيمات واضحة تطبقها السفارات في الدول بالتنسيق مع وزارة الداخلية.

اغرار بالفتيات

وتقوم السفارات السعودية في البلاد العربية بدور كبير في توعية السياح السعوديين خلال موسم الصيف، لتساهم في معالجة المشكلات الناتجة عن الزواج السياحي، والتي أكدها "علي الحمدان" السفير السعودي في جمهورية اليمن، والذي وصف الزواج السياحي "بالزنا المقنن" ملقياً باللائمة على الفتاوى التي تظهر من وقت لآخر لتمنح الرجال رخصة الزواج المتنوع، والتي يكون ضحاياه الفتيات الصغيرات اللواتي يغرر بهن بمساعدة بعض ضعاف النفوس كالمأذون غير المرخص له بممارسة المهنة، والإغراء المادي من قبل الزوج نتيجة الفقر الذي تعيشه الفتيات مع أسرهن، والذي يندرج ضمن التجاوزات النظامية، موضحاً أن النظام واضح وصريح فيما يتعلق بإجراءات الزواج للسعوديين لمن يرغب الزواج من "فتاة يمنية" وذلك بأن يحصل على موافقة السفارة السعودية والتي بموجبها يستطيع المأذون إبرام عقد النكاح.

وأضاف أن بعضاً من الفتيات يقبلن بهذا النوع من الزواج بحثاً عن الستر، ليفاجأن باختفاء الزوج بعد فترة زمنية من الزواج، والذي تنكشف من خلاله كذب المعلومات المدونة عنه، بعد أن تقوم الفتاة باللجوء للسفارة للبحث عن "الزوج السائح"، خاصة إذا نتج عن هذا الزواج أبناء والذين أعتبرهم الضحية والخسارة الكبرى خاصةً إذا لم يتم الوصول إلى الأب الهارب.


مفتي:المرأة تحولت إلى سلعة د.زامو:الخوف من «الهربس» و»السيلان»!

ملاحقة الأزواج

وأشار "عبد الرحمن خياط" السفير السعودي في أندونيسا أن السفارة السعودية لا تستطيع التعامل مع شكوى الزوجات التي لا تحمل في مضمونها وثائق رسمية مثل عقد النكاح، والتي تثبت زواجهم من سعوديين، في الوقت الذي أكد فيه ملاحقة الأزواج السائحين الهاربين والذين تجاوزا النظام وتزوجوا دون أخذ موافقة السفارة وتركوا أطفالهم دون رعاية حتى يتم تحسين أوضاعهم، من خلال محاولة الاتفاق مع والدهم لاستلامهم والتي غالباً ما تنجح، لافتاً إلى أن النظام لا يسمح لأي مواطن سعودي بالزواج من إندونيسيا دون موافقة مكتوبة من وزارة الداخلية، رغم وجود بعض الحالات الفردية التي تجاوزت النظام وبعد أن يرزقوا بأطفال يطلبون مساعدة السفارة، والتي تتعامل معهم وفق التعليمات بالتأكد من صحة عقد الزواج، ومن ثم يتم إلحاق الأبناء بوالدهم للسفر له إلى المملكة.


د.الجفن: باطل شرعاً.. د.الدبل: تخفيف «لوم الذنب»

أعداد كبيرة

وحول الدور الذي تقوم به الجمعية الخيرية لرعاية الأسر السعودية "جمعية أواصر" نحو الأسر في الخارج، أوضح "علي الحناكي" مستشار الجمعية بأن الأسر السعودية تتواجد بأعداد كبيرة في الخارج، إما للعمل التجاري أو الدبلوماسي أو للدراسة والسياحة، وما يهم الجمعية هو العناية بالأسر السعودية المنقطعة في الخارج والتي يبلغ عددهم 596 عائلة، بعدد إجمالي يصل إلى 1602 فرد سعودي، وهؤلاء يتواجدون في الخارج إما بسبب وفاة الأب أو مرضه أو غيابه، مشيراً إلى أن من أهم ما يقدم للأسر هي المساعدات المادية بصرف الإعانة لهم، وتشمل المصاريف التعليمية كتأمين الحقائب المدرسية للأبناء وبرامج الرعاية الصحية والاهتمام بإعادة من يرغب منهم إلى أرض الوطن من خلال توفير تذاكر الإركاب والسكن والإعاشة داخل المملكة، ورعايتهم لمدة ثلاثة أشهر ومن ثم تحويلهم لأحد الجمعيات الخيرية في الداخل التي سبق أن وقعت معها الجمعيات اتفاقية تعاون وشراكه، لكي يتم ضمهم لخدمات الجمعية المناسبة حسب الظروف الاجتماعية والاقتصادية والنفسية، بعد إعداد دراسة حاله لهم متكاملة عن كل أسرة، إضافةً إلى قيام الجمعية بمساعدة الأبناء لتصحيح وضعهم النظامي والذي يشمل استخراج "الأوراق الثبوتية" بعد التأكد من مشروعية الزواج، وكذلك صرف المساعدات المالية والعينية لإعادتهم إلى أرض الوطن إذا رغبت الأسرة في ذلك، وتتم هذه الإجراءات بالتنسيق المستمر مع وزارة الداخلية ووزارة الخارجية كرعاية اجتماعية واستشارية تقدمها الجمعية لأصحاب الاقتصاص.

جسور الأمن

وشرح "الحناكي" رسالة "جمعية أواصر" في الحفاظ على الأسرة السعودية في الخارج والتي تسعى من خلالها إلى مد جسور أمن التعاون مع الجهات الحكومية والأهلية والجمعيات الخيرية على مستوى المملكة، لدعم الأسر السعودية المنقطعة في الخارج من أجل تسهيل إجراءات عودتهم إلى الوطن، وهذا الأمر يتطلب عقد شراكات اجتماعية قوية وموثقة مع القطاعات الحكومية والخاصة والخيرية، من أجل تمكين الأسرة السعودية العائدة من الاندماج في المجتمع والتعرف على عاداته وقيمة وأعرافه وتقاليده، إلى جانب تسهيل حصول الأسر وأفرادها على مساعدات الضمان الاجتماعي والجمعيات الخيرية، لاسيما الجمعيات المعنية برعاية الأيتام والمحتاجين، واستثمار الطاقات الموجودة لدى أفراد بعض الأسر العائدة حتى تستطيع أن تكون شريكة في التنمية والبناء وأن تعتمد على ذاتها، مشيراً إلى أن الجمعية بصدد زيارة 30 دولة للاطمئنان على أحوال الأسر في الخارج، والقيام بدراسة علمية مسحية عن أحوالها في الخارج، ودراسة أخرى بعنوان تداعيات وسلبيات الزواج من الخارج وعلاقته بارتفاع نسبة العنوسة في المملكة، بالإضافة إلى تكوين قاعدة معلومات حديثة ودقيقة وشاملة، وقيام الجمعية بحملات إعلامية توعوية لحث أصحاب قادة الرأي والفكر للتفاعل مع قضية الزواج من الخارج وسلبياتها، مع إعطاء الجهات المعنية الأرقام الحقيقية عن عدد الأسر والدول التي يتواجدون بها بعيداً عن الإثارة والتهويل.

منقول للفائدة



من مواضيع الحنون63 :

0 يتم تحديد إن كانت المرآة كيف التي تستخدمها في غرفة القياس ذات اتجاهين أم لا ؟
0 كن مع الله ولا تبالي
0 هدية قيمة للغاية لا تبخل/ي على نفسك
0 قصة ادم مع ابليس/1
0 قصة ادم مع ابليس/ مع امة النبي

  رد مع اقتباس
قديم 07-07-2010, 02:05 AM   #2

عضو مميز vip

 
الصورة الرمزية الحنون63

 








معلومات إضافية
  النقاط : 1
  الحالة :الحنون63 غير متواجد حالياً
 

افتراضي رد: الزواج السياحي وأضراره


الفرق بين : زواج المسيار ..وزواج المتعة .. والزواج العرفي

الفرق زواج المسيار ..وزواج المتعة

الفرق بين : زواج المسيار ..وزواج المتعة .. والزواج العرفي

سليمان بن صالح الخراشي

وجدتُ بعض الناس يخلط بين " زواج المسيار " و " زواج المتعة " و " الزواج العُرفي " ؛ فأحببتُ تعريف هذه الزواجات الثلاث ، وبيان الفرق - باختصار وعلى نقاط - بينها . ناقلا من رسالة " زواج المسيار " للشيخ عبدالملك المطلق . و " الزواج العرفي في ميزان الإسلام " للأستاذ جمال بن محمود - وفقهما الله - .

التعريف :1- زواج المسيار : هو: أن يعقد الرجل زواجه على امرأة عقدًا شرعيًا مستوفي الأركان . لكن المرأة تتنازل عن السكن والنفقة .

2- زواج المتعة : هو: أن يتزوج الرجل المرأة بشيئ من المال مدة معينة ، ينتهي النكاح بانتهائها من غير طلاق . وليس فيه وجوب نفقة ولا سُكنى . ولاتوارث يجري بينهما إن مات أحدهما قبل انتهاء مدة النكاح .

3- الزواج العُرفي : وهو نوعان :

أ - باطل ؛ وهو أن يكتب الرجل بينه وبين المرأة ورقة يُقر فيها أنها زوجته ، ويقوم اثنان بالشهادة عليها ، وتكون من نسختين ؛ واحدة للرجل وواحدة للمرأة ، ويعطيها شيئًا من المال ! وهذا النوع باطل ؛ لأنه يفتقد للولي ، ولقيامه على السرية وعدم الإعلان .

ب - شرعي ؛ وهو أن يكون كالزواج العادي ؛ لكنه لايُقيد رسميًا عند الجهات المختصة ! وبعض العلماء يُحرمه بسبب عدم تقييده عند الجهات المختصة ؛ لما يترتب عليه من مشاكل لاتخفى بسبب ذلك .

أوجه المشابهة بين الزواج العرفي – الموافق للشريعة - وزواج المسيار :1- العقد في كلا الزواجين قد استكمل جميع الأركان والشروط المتفق عليها عند الفقهاء، والمتوفرة في النكاح الشرعي، من حيث الإيجاب والقبول والشهود والولي.

2- كلا الزواجين يترتب عليه إباحة الاستمتاع بين الزوجين، وإثبات النسب والتوارث بينهما، ويترتب عليهما من الحرمات ما يترتب على الزواج الشرعي.

3- كلا الزواجين متشابهين في كثير من الأسباب التي أدت إلى ظهورهما بهذا الشكل، من غلاء المهور، وكثرة العوانس، والمطلقات، وعدم رغبة الزوجة الأولى في الزواج الثاني لزوجها، ورغبة الرجل في المتعة بأكثر من امرأة، وخوف الرجل على كيان أسرته الأولى... وغيرها.

4- كلا الزواجين يغلب عليهما السرية عن عائلة الزوج !

ويختلفان في النقاط التالية : 1- زواج المسيار يوثق في الدوائر الحكومية، ولكن الزواج العرفي لا يوثق أبداً.

2- في الزواج العرفي تترتب عليه جميع آثاره الشرعية بما فيها حق النفقة والمبيت، ولكن في زواج المسيار يُتفق على إسقاط حق النفقة والمبيت.

أوجه الفرق بين زواج المسيار وزواج المتعة: 1- المتعة مؤقتة بزمن، بخلاف المسيار، فهو غير مؤقت ولا تنفك عقدته إلا بالطلاق.

2- لا يترتب على المتعة أي أثر من آثار الزواج الشرعي، من وجوب نفقة وسكنى وطلاق وعدة وتوارث، اللهم إلا إثبات النسب، بخلاف المسيار الذي يترتب عليه كل الآثار السابقة، اللهم إلا عدم وجوب النفقة والسكنى والمبيت.

3- لا طلاق يلحق بالمرأة المتمتع بها، بل تقع الفرقة مباشرة بانقضاء المدة المتفق عليها، بخلاف المسيار.

4- أن الولي والشهود ليسوا شروطاً في زواج المتعة، بخلاف المسيار فإن الشهود والولي شرط في صحته .

5- أن للمتمتع في نكاح المتعة التمتع بأي عدد من النساء شاء، بخلاف المسيار ؛ فليس للرجل إلا التعدد المشروع ، وهو أربع نساء حتى ولو تزوجهن كلهن عن طريق المسيار.

فتوى في زواج المسيار :

من الذين قالوا بالإباحة: سماحة الشيخ عبدالعزيز ابن باز –رحمه الله- فحين سئل عن الرجل يتزوج بالثانية ، وتبقى المرأة عند والديها، ويذهب إليها زوجها في أوقات مختلفة تخضع لظروف كل منهما، أجاب رحمه الله : ( لا حرج في ذلك إذا استوفى العقد الشروط المعتبرة شرعاً، وهي وجود الولي ورضا الزوجين: وحضور شاهدين عدلين على إجراء العقد وسلامة الزوجين من الموانع، لعموم قول النبي صلى الله عليه وسلم : "أحق ما أوفيتم من الشروط أن توفوا به ما استحللتم به الفروج". وقوله صلى الله عليه وسلم: "المسلمون على شروطهم" فإن اتفق الزوجان على أن المرأة تبقى عند أهلها أو على أن القسْم يكون لها نهاراً لا ليلاً أو في أيام معينة أو ليالي معينة، فلا بأس بذلك بشرط إعلان النكاح وعدم إخفائه ) .
الموضوع الأصلى من هنا: شبكة عدوية الاسلامية [عزيزي الزائر يتوجب عليك التسجيل لمشاهدة الرابط للتسجيل اضغط هنا]

من خلال تأمل أقوال من أباح زواج المسيار من العلماء نجد أنهم استدلوا على رأيهم هذا بعدة أدلة من أهمها: 1- أن هذا الزواج مستكمل لجميع أركانه وشروطه، ففيه الإيجاب والقبول والتراضي بين الطرفين، والولي، والمهر، والشهود .

2- ثبت في السنة أن أم المؤمنين سودة – رضي الله عنها – وهبت يومها من رسول الله صلى الله عليه وسلم إلى أم المؤمنين عائشة – رضي الله عنها - . فكان رسول الله صلى الله عليه وسلم يقسم لعائشة يومين: يومها، ويوم سودة. ( رواه البخاري ) .

ووجه الاستدلال من الحديث: أن سودة بنت زمعة رضي الله عنها عندما وهبت يومها لعائشة رضي الله عنها وقبول الرسول صلى الله عليه وسلم ذلك، دل على أن من حق الزوجة أن تُسقط حقها الذي جعله الشارع لها كالمبيت والنفقة، ولو لم يكن جائزاً لما قبل الرسول صلى الله عليه وسلم إسقاط سودة - رضي الله عنها - ليومها.

3- أن في هذا النوع من النكاح مصالح كثيرة، فهو يُشبع غريزة الفطرة عند المرأة، وقد تُرزق منه بالولد، وهو بدون شك يقلل من العوانس اللاتي فاتهن قطار الزواج، وكذلك المطلقات والأرامل. ويعفُ كثيرًا من الرجال الذين لا يستطيعون تكاليف الزواج العادي المرهقة .


الفرق زواج المسيار ..وزواج المتعة


المصدر: شبكة عدوية الاسلامية



من مواضيع الحنون63 :

0 الماسونية العالمية؟
0 نصيحة غالية للمسلمين
0 اختلاف الفرق والأحزاب
0 مهم جدا جدا جدا فوق ما تتوقع/ي
0 هديتي اليكم قيمة ومفيدة

  رد مع اقتباس
قديم 07-07-2010, 02:09 AM   #3

عضو مميز vip

 
الصورة الرمزية الحنون63

 








معلومات إضافية
  النقاط : 1
  الحالة :الحنون63 غير متواجد حالياً
 

افتراضي رد: الزواج السياحي وأضراره




المسيار شكل من اشكال الزواج الثاني

عبر الإنترنت وفي موقع مجلة المجتمع نشر حوار مطول مع الشيخ القرضاوي ووجهت بعض الاسئلة للشيخ حمد الحمادي رئيس المحكمة الدولية بابو ظبي كان الحديث حول الزواج العرفي والتعدد وزواج المسيار في الإمارات

ما حكم الزواج المسيار في الشرع هل هو جائز أم لا؟

تشرح المجلة للشيخ معنى الزواج بان"زواج المسيار" بصورته الحالية أيضاً هو زواج مستوفي الأركان وقد يكون موثقاً إلا أن الزوجة تتنازل فيه عن حقوق شرعية لها، كالقسم وغيره أي أن هذا الزواج مشروط، وهذه الصورة حديثة حسب ما نعلم ولا ندري إن كان لها أصلاً في التاريخ الإسلامي، وسمي بالمسيار كما يقال عنه في بعض الدول الإسلامية لأن الزوج لا يأتي في مواعيد معينة للزوجة، وإنما هو يسيِّر عليها أي يمر عليها مروراً في أي وقت شاء.
القرضاوي
سمعنا بهذا الزواج الذي انتشر في السنوات الأخيرة في دول الخليج، وخصوصاً في السعودية وكثر حوله الكلام، وفي نظري لأنني لا أهتم بالأسماء والعناوين فالعبرة ليست بالأسماء والعناوين ولكن بالمسميات والمضامين، لا نرتب الأحكام الشرعية على اسم الزواج، مسيار أو غيره، إنما هل هو زواج فيه إيجاب وقبول؟ قالوا نعم فيه إيجاب وقبول، هل فيه شهود؟ قالوا: نعم فيه شهود، هل فيه مهر؟ قالوا: نعم فيه مهر، هل فيه ولي؟ البعض قال نعم فيه ولي وأحياناً يكون موثقاً، إذن ما الذي ينقصه، كون المرأة تنازلت عن نفقته لها فهي امرأة غنية قد تكون مدرسة أو طبيبة أو موظفة وفاتها القطار كما يقولون وتريد إنساناً يؤنسها ولو بين فترة وأخرى، فالإنسان المتزوج من زوجتين أو ثلاثة أو أربعة لا يقعد مع واحدة منهن طول الوقت فهي تأخذ فترة منه، فهي تقول له: الذي يهمني أن تأتي ما بين الحين والحين إلي، فيقول لها: آتي لك في النهار أو في بعض الليالي حسب ما يتيسر معي فهي راضية بهذا وهي من حقها، فالزوجية هذه فطرة، فإذا كان هذا سيحل مشكلة العنوسة ومشكلة العزوبة هذه فأنا لا أرى به بأساً، وأنا أفضل أن يكون التنازل غير مكتوب في صلب العقد فيتفقان عرفاً بينهما أنه لا ضرورة للنفقة، لا ضرورة للإنجاب، إما باستمرار أو مدة من الزمن،فأنا أفضل ألا يكتب هذا في صلب العقد، إنما حتى لو كتب في صلب العقد، فأنا لا أرى أن هذا ينافي حقيقة الزواج، وأن الأركان الأساسية والشروط المهمة تحققت في هذا الزواج.
وتعرض المجلة السؤال بالنسبة لزواج المسيار كما تفضل الشيخ القرضاوي وذكر، هل ممكن لو مرت عليكم حالة في المحكمة وأنتم توثقون الزواج حالة زواج المسيار، وبشروطه المعروفة فما هي الإجراءات التي تتخذونها في هذه الحالة؟
الشيخ أحمد الحمادي
حقيقة زواج المسيار كما تفضل سماحة الشيخ ظهر مؤخراً، وهو الزواج بأركانه وشروطه وكامل من كل شيء فلا مشاحَّة في الاصطلاح فسمِّني مسياراً أو جوَّالاً أو أي شيء فإذا كان وقع بشروطه وأركانه فإذا نظرنا إلى الصحابة رضوان الله عليهم نجد الواحد منهم لا يأتي أهله بالشهور فقد كانوا مجاهدين في سبيل الله وكذلك إذا نظرنا إلى السلف الصالح والأقدمين من آبائنا وأجدادنا كانوا يسافرون للتجارة وغير ذلك ولا يأتوا لأهلهم وزوجاتهم إلا نادراً، فكل أيامهم في السفر والترحال فكما تفضل الشيخ القرضاوي، ما لا يُدرك كله لا يُترك كله، فهذه المرأة إذا رضيت بذلك وهي مدرسة أو موظفة وعندها بيت وقادرة على النفقة على نفسها وتريد زوجاً فهل نقول لها لا تتزوجي فنحن نجيز هذا إذا وقع الزواج بشروطه وأركانه وتنازلت المرأة عن بعض حقوقها فهذا لا شيء فيه، وإذا طالبت بعد ذلك بحقوقها فالمؤمنون عند شروطهم.
**مشاهد من جدة عندي سؤال بالنسبة لزواج المسيار هل يجوز للرجل أن يشترط على زوجته إذا حملت منه أن تتنازل عن ميراث أبناءها وهل لها الحق في التنازل عن ميراث أبنائها أم لا؟ وهل لها الحق في التنازل عن نفقتها وعن نفقة أبنائها أم لا؟
الموضوع الأصلى من هنا: شبكة عدوية الاسلامية [عزيزي الزائر يتوجب عليك التسجيل لمشاهدة الرابط للتسجيل اضغط هنا]
القرضاوي
ليس من حق الزوجة أن تتنازل عن ميراث أبناءها ولا عن نفقة أبناءها فهي تتنازل عن حقها هي فهذا من شأنها، لكن حقوق الأبناء ليس من حقهاأن تتنازل عنها، ولا يجوز للأب أن يحرم أبناءه من الميراث.
وتسال المجلة بالنسبة لزواج المسيار، فقد أفتيت بجوازه، ولكن قد يعترض معترض ويقول أن من مقاصد الزواج في الإسلام هو استقرار الحياة الزوجية وزواج المسيار بهذه الصورة وهذه الكيفية لا يستقر لأن الزوجة لو تنازلت عن حقها في المبيت أو في النفقة فلا يحق لها أن تتنازل عن حق أبنائهاوالذين قد يأتوا بالطبيعة، فما هو تعليق فضيلتكم على هذا؟
القرضاوي
الصورة المثالية للزواج هي أن يكون مع المرأة زوجها كل يوم وهذا إذا تزوج امرأة واحدة، إنما عندما يتزوج امرأتين فيكون لها يوم ويوم أو أسبوع وأسبوع، ولو تزوج ثلاثة فيكون لها ثلث الحق ولو تزوج من أربعة فمن حقها الربع، فهي ليست شيئاً واحداً ثابتاً في كل الأحوال إنما تختلف من شخص لآخر فصاحب الزوجة ليس كصاحب الزوجتين وهكذا، وما لا يدرك كله لا يترك كله فهي تأخذ بعض الزوج أحسن من لا زوج، والقليل خير من العدم، فالرجل ظروفه لا تسمح أن يعيش معها باستمرار، إنما لئن يعيش معها بعض الوقت أفضل من ألا يعيش معها رجل أبداً، وقد تتغيرر الظروف ربما تتوفى زوجته الأولى، فتصبح هي المتربعة على العرش فلا مانع من هذا، فإذا حللنا بهذا بعض المشاكل نكون قد ساهمنا في إسعاد بعض الفتيات أو النساء ولو بعض السعادة خير من عدم السعادة إطلاقاً.



من مواضيع الحنون63 :

0 قصة ادم مع ابليس/1
0 في الأعادة افادة/ مع تحياتي
0 نصيحة غالية للمسلمين
0 مهم جدا جدا جدا فوق ما تتوقع/ي
0 هدية قيمة للغاية لا تبخل/ي على نفسك

  رد مع اقتباس
قديم 07-07-2010, 02:22 AM   #4

عضو مميز vip

 
الصورة الرمزية الحنون63

 








معلومات إضافية
  النقاط : 1
  الحالة :الحنون63 غير متواجد حالياً
 

Icon122 رد: الزواج السياحي وأضراره



حمل سفاح

وأكد "المفتي" أن هذا الزواج السياحي يضر بالمرأة؛ لأنها بهذا الزواج تتحول إلى سلعة تنتقل من يد إلى يد كما يضر بالأولاد، حيث لا يجدون البيت الذي يستقرون فيه ويتعهدهم بالتربية والتأديب، مضيفاً أنه من صور الزنا التي يحاول البعض تحليلها على نفسه مع علمه بأن المرأة التي يقعد عليها قد تكون متزوجة من غيره في ذات الوقت أو قبله بساعة، وفي حال أن نتج عن هذا الزواج حمل أو إنجاب فيكون الحمل سفاحاً وليس ناتجاً عن زواج شرعي وصحيح.

مجرد لعبة

ويقول "د.عبد الله الجفن" الباحث الإسلامي: لقد طرأت علينا أمور لا تعترف بها الشريعة، فالمقاصد واضحة بالنسبة للزواج، حيث يترتب عليه الميراث والأحكام الشرعية، موضحاً أن الزواج الذي لا يحمل صفة الاستمرارية فهو زواج باطل، والزواج السياحي الذي ينتهي بمدة معينة أحد أشكاله، مشيراً إلى أنهم في حال أجازوا هذا الزواج فإنهم بذلك أطلقوا العنان لكل رجل يسافر يومي الأربعاء والخميس للسياحة بالزواج ثم تطليق زوجته يوم الجمعة، وكأن الزواج مجرد لعبة، وقد تقوم المرأة المطلقة بتكرار الزواج من ثاني وثالث دون الالتزام "بالعدة"، متسائلاً أيعقل أن تعتد المرأة المطلقة بعد زواج دام لمدة 72 ساعة؟.

الحل في التعدد

وذكر "د.الجفن" بأن كل هذه الأنواع من الزيجات المبتكرة تقع تحت مظلة المتعة وتجلب المفاسد على الأمة؛ لأنها قد تكون سبباً لأن يتحول الرجال إلى سائحين والنساء إلى سلعة بهدف الإشباع الغريزي المؤقت، فيتحول الزواج إلى مشروع "بزنس" للمرأة ويصبح الرجال مغرمون بالمتعة السياحية المؤقتة، عاكفاً على بعض الحلول المناسبة التي قد تكون سبباً لتجنب الرجال هذا الزواج ولكنها قد تغضب النساء، وهو أن يتزوج الرجل بامرأة ثانية وثالثة ورابعة زواجاً شرعياً، حتى يستطيع زوجاته التناوب على مرافقته خلال السفر إذا لم تسمح ظروف إحداهن لأي ظرف ما.

أمراض معدية

وحذر "د.سمير زامو" استشاري الأمراض الجلدية والتناسلية من انتقال بعض الأمراض المعدية بين الزيجات السريعة، والتي تنتقل عن طريق ممارسة الجنس بين الرجل والمرأة في حال كان أحدهما مصاباً بالمرض كال"هربس" و"السيلان" و"الإيدز"، بالإضافة إلى مرض الكبد الوبائي والتي تصنف من الأمراض الجنسية، حيث أن من أهم أسبابها ممارسة الجنس مع أشخاص متعددين قد يكونوا حاملين لفيروسات معدية، خاصة في البلاد التي لا تطبق الفحص الطبي للزوجين قبل الاقتران.

إرضاء النفس

وحول المظاهر الاجتماعية السلبية للزواج السياحي أكد "د.صالح الدبل" أستاذ علم الاجتماع الجنائي المساعد بكلية الملك فهد الأمنية، بأن إجراءات الزواج السياحي إذا تمت وفق الزواج الشرعي المتعارف عليه، فهو صحيح ويترتب عليه جميع الحقوق الشرعية من حمل وإرث ونفقة والتي تحل بالطرق النظامية، واصفاً الزواج بنية الطلاق بمحاولة خداع الطرف الثاني "الزوجة" أو نوع من إرضاء النفس لدى الأشخاص الذين يشعرون باللوم، فيحاولون تخفيفه بأن يقنعوا أنفسهم بأنه لم يذهبوا للفساد وإنما تزوجوا زواجاً شرعياً، وهي مبررات نفسية أكثر منها رسمية، واصفاً حالة هؤلاء الرجال الذين يفضلون هذا النوع من الزواج بأنهم غير مستقرين عاطفياً مع زوجاتهم، فيحاولون إيجاد حل سريع لتعاستهم بأسلوب خاطئ، مما يؤثر على الزوجة الثانية التي قبلت أو خدعت من رجل جعلها محطة مؤقتة للتنفيس الجنسي، ثم تطليقها لتعيش ويلات الندم وهي وحيدة خائفة من تجربة الطلاق الذي تخشاه النساء.

وأضاف: تقع بعض الأضرار الاجتماعية على المقبلين على مثل هذا النوع من الزواج، لأنه سيترك زوجته وأبناءه دون توجيه ويضطر للمغيب خارج البلاد من أجل الزواج لمدة قد لا تقل عن شهر، وبالتالي يصبح هناك انقطاع عن أسرته، إضافة للضرر اللصيق مما يتحمل الأطفال الناتجون جزءاً فتتفاقم المشكلة، حيث يوجد العديد من الأبناء السعوديين في بلاد مختلفة من العالم رفض أباؤهم انتسابهم لهم، وتحول أمهاتهم إلى حاضنات، فراحة شهر يترتب عليها عناء لفترة طويلة.

شرعنة الجريمة

ويصف "د.محمد الحامد" استشاري الطب النفسي ارتباط الرجل بزواج عابر خلال إحدى سفرياته بأنها "شرعنة الجريمة" لأجل أن تأخذ بعض الأمور الشكل الشرعي وليس الإجرامي، بمعنى أن نلبسه لباساً شرعياً لأخذ الصفة الشرعية وهو بعيد عنها.







سيدة متخوفة من «الزواج السياحي» لحظة سفر زوجها إلى الخارج




أنظمة سفارات

وأوضح أسامة نقلي المتحدث الرسمي باسم وزارة الخارجية، أن المواطن رجل واعٍ ومدرك لكل ما هو حوله، وعادةً ما تكون التحذيرات الصادرة من الجهات المعنية تدور حول الأنظمة والنواحي الأمنية، واصفاً حدوث مثل هذه الزيجات بالأمور الشخصية والتي لا توجد حيالها تعليمات صريحة، مشيراً إلى أن للدولة أنظمة وتعليمات بالنسبة للزواج والذي يحكم فيه وفق ما تقضيه الشريعة، وهذه الأنظمة معروفة لدى المواطن تماماً، أما فيما يتعلق بالزواج من غير المملكة فتحكمه تنظيمات واضحة تطبقها السفارات في الدول بالتنسيق مع وزارة الداخلية.

اغرار بالفتيات

وتقوم السفارات السعودية في البلاد العربية بدور كبير في توعية السياح السعوديين خلال موسم الصيف، لتساهم في معالجة المشكلات الناتجة عن الزواج السياحي، والتي أكدها "علي الحمدان" السفير السعودي في جمهورية اليمن، والذي وصف الزواج السياحي "بالزنا المقنن" ملقياً باللائمة على الفتاوى التي تظهر من وقت لآخر لتمنح الرجال رخصة الزواج المتنوع، والتي يكون ضحاياه الفتيات الصغيرات اللواتي يغرر بهن بمساعدة بعض ضعاف النفوس كالمأذون غير المرخص له بممارسة المهنة، والإغراء المادي من قبل الزوج نتيجة الفقر الذي تعيشه الفتيات مع أسرهن، والذي يندرج ضمن التجاوزات النظامية، موضحاً أن النظام واضح وصريح فيما يتعلق بإجراءات الزواج للسعوديين لمن يرغب الزواج من "فتاة يمنية" وذلك بأن يحصل على موافقة السفارة السعودية والتي بموجبها يستطيع المأذون إبرام عقد النكاح.

وأضاف أن بعضاً من الفتيات يقبلن بهذا النوع من الزواج بحثاً عن الستر، ليفاجأن باختفاء الزوج بعد فترة زمنية من الزواج، والذي تنكشف من خلاله كذب المعلومات المدونة عنه، بعد أن تقوم الفتاة باللجوء للسفارة للبحث عن "الزوج السائح"، خاصة إذا نتج عن هذا الزواج أبناء والذين أعتبرهم الضحية والخسارة الكبرى خاصةً إذا لم يتم الوصول إلى الأب الهارب.


مفتي:المرأة تحولت إلى سلعة د.زامو:الخوف من «الهربس» و»السيلان»!

ملاحقة الأزواج

وأشار "عبد الرحمن خياط" السفير السعودي في أندونيسا أن السفارة السعودية لا تستطيع التعامل مع شكوى الزوجات التي لا تحمل في مضمونها وثائق رسمية مثل عقد النكاح، والتي تثبت زواجهم من سعوديين، في الوقت الذي أكد فيه ملاحقة الأزواج السائحين الهاربين والذين تجاوزا النظام وتزوجوا دون أخذ موافقة السفارة وتركوا أطفالهم دون رعاية حتى يتم تحسين أوضاعهم، من خلال محاولة الاتفاق مع والدهم لاستلامهم والتي غالباً ما تنجح، لافتاً إلى أن النظام لا يسمح لأي مواطن سعودي بالزواج من إندونيسيا دون موافقة مكتوبة من وزارة الداخلية، رغم وجود بعض الحالات الفردية التي تجاوزت النظام وبعد أن يرزقوا بأطفال يطلبون مساعدة السفارة، والتي تتعامل معهم وفق التعليمات بالتأكد من صحة عقد الزواج، ومن ثم يتم إلحاق الأبناء بوالدهم للسفر له إلى المملكة.


د.الجفن: باطل شرعاً.. د.الدبل: تخفيف «لوم الذنب»

أعداد كبيرة

وحول الدور الذي تقوم به الجمعية الخيرية لرعاية الأسر السعودية "جمعية أواصر" نحو الأسر في الخارج، أوضح "علي الحناكي" مستشار الجمعية بأن الأسر السعودية تتواجد بأعداد كبيرة في الخارج، إما للعمل التجاري أو الدبلوماسي أو للدراسة والسياحة، وما يهم الجمعية هو العناية بالأسر السعودية المنقطعة في الخارج والتي يبلغ عددهم 596 عائلة، بعدد إجمالي يصل إلى 1602 فرد سعودي، وهؤلاء يتواجدون في الخارج إما بسبب وفاة الأب أو مرضه أو غيابه، مشيراً إلى أن من أهم ما يقدم للأسر هي المساعدات المادية بصرف الإعانة لهم، وتشمل المصاريف التعليمية كتأمين الحقائب المدرسية للأبناء وبرامج الرعاية الصحية والاهتمام بإعادة من يرغب منهم إلى أرض الوطن من خلال توفير تذاكر الإركاب والسكن والإعاشة داخل المملكة، ورعايتهم لمدة ثلاثة أشهر ومن ثم تحويلهم لأحد الجمعيات الخيرية في الداخل التي سبق أن وقعت معها الجمعيات اتفاقية تعاون وشراكه، لكي يتم ضمهم لخدمات الجمعية المناسبة حسب الظروف الاجتماعية والاقتصادية والنفسية، بعد إعداد دراسة حاله لهم متكاملة عن كل أسرة، إضافةً إلى قيام الجمعية بمساعدة الأبناء لتصحيح وضعهم النظامي والذي يشمل استخراج "الأوراق الثبوتية" بعد التأكد من مشروعية الزواج، وكذلك صرف المساعدات المالية والعينية لإعادتهم إلى أرض الوطن إذا رغبت الأسرة في ذلك، وتتم هذه الإجراءات بالتنسيق المستمر مع وزارة الداخلية ووزارة الخارجية كرعاية اجتماعية واستشارية تقدمها الجمعية لأصحاب الاقتصاص.

جسور الأمن

وشرح "الحناكي" رسالة "جمعية أواصر" في الحفاظ على الأسرة السعودية في الخارج والتي تسعى من خلالها إلى مد جسور أمن التعاون مع الجهات الحكومية والأهلية والجمعيات الخيرية على مستوى المملكة، لدعم الأسر السعودية المنقطعة في الخارج من أجل تسهيل إجراءات عودتهم إلى الوطن، وهذا الأمر يتطلب عقد شراكات اجتماعية قوية وموثقة مع القطاعات الحكومية والخاصة والخيرية، من أجل تمكين الأسرة السعودية العائدة من الاندماج في المجتمع والتعرف على عاداته وقيمة وأعرافه وتقاليده، إلى جانب تسهيل حصول الأسر وأفرادها على مساعدات الضمان الاجتماعي والجمعيات الخيرية، لاسيما الجمعيات المعنية برعاية الأيتام والمحتاجين، واستثمار الطاقات الموجودة لدى أفراد بعض الأسر العائدة حتى تستطيع أن تكون شريكة في التنمية والبناء وأن تعتمد على ذاتها، مشيراً إلى أن الجمعية بصدد زيارة 30 دولة للاطمئنان على أحوال الأسر في الخارج، والقيام بدراسة علمية مسحية عن أحوالها في الخارج، ودراسة أخرى بعنوان تداعيات وسلبيات الزواج من الخارج وعلاقته بارتفاع نسبة العنوسة في المملكة، بالإضافة إلى تكوين قاعدة معلومات حديثة ودقيقة وشاملة، وقيام الجمعية بحملات إعلامية توعوية لحث أصحاب قادة الرأي والفكر للتفاعل مع قضية الزواج من الخارج وسلبياتها، مع إعطاء الجهات المعنية الأرقام الحقيقية عن عدد الأسر والدول التي يتواجدون بها بعيداً عن الإثارة والتهويل.






منقول للفائدة



من مواضيع الحنون63 :

0 قصة ادم مع ابليس/ مع النبي
0 ما الفرق بين الفن المقبول وغير المقبول؟
0 موضوع علمي مهم/منقول
0 كن مع الله ولا تبالي
0 الزواج السياحي وأضراره

  رد مع اقتباس
قديم 07-07-2010, 03:42 AM   #5

عضو مميز vip

 
الصورة الرمزية الحنون63

 








معلومات إضافية
  النقاط : 1
  الحالة :الحنون63 غير متواجد حالياً
 

افتراضي رد: الزواج السياحي وأضراره


انصح بالتوجه الى الشبكات الأسلامية
للتعرف على المزيد من المعلومات والفتاوى
بخصوص
أنواع الزواج
واحتياجاتة

شبكة الشفاء الأسلامية

تحياتي



من مواضيع الحنون63 :

0 مجرد خاطرة/ وسؤال
0 نصيحة غالية للمسلمين
0 قصة ادم مع ابليس/1
0 مهم جدا جدا جدا فوق ما تتوقع/ي
0 قدوة الفسقة وافاسقات؟

  رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are معطلة
Pingbacks are معطلة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
حصريا 2012 كتاب تحفة العروس للمقبلين على الزواج هام لمعرفة اسرار الزواج بصيغة jar قو صفير الريح منتدى برامج الجوال 0 11-08-2011 02:42 PM
برنامج المرشد السياحي ميساء لولو منتدى برامج الجوال 0 07-12-2011 10:39 AM
العسل وأضراره للاطفال تحت السنة الدمعة المبتسمة الصحة والطب البديل 2 12-23-2010 09:29 PM
منتجع بسنت السياحي Elgezeraa عقارات واملاك 0 03-28-2010 04:01 PM
كيف تجذبنا المرأة قبل الزواج وبعد الزواج ابوالسعود ملك العود المنتدى العام المنوع 0 02-18-2009 01:50 PM

انت الان في منتدى السياحة و السفر تتصفح

الزواج السياحي وأضراره

في منتدى سندباد


الساعة الآن 01:54 PM.
جميع المشاركات والمواضيع في منتدى سندباد لا تعبر بالضرورة عن رأي إدارته بل تمثل وجهة نظر كاتبها
حقوق النسخ مسموحة لـ محبي نشر العلم و المعرفة - بشرط ذكر المصدر
يمنع وضع و تحميل البرامج و الالعاب المقرصنة و التى تحتوى على كراك أو كيجن أو سريال مسروق
All participants & topics in forum forum.sendbadnet.com  does not necessarily express the opinion of its administration, but it's just represent the viewpoint of its author
Privacy Policy

الموقع برعاية

  الاسهم ادب  اخر الاخبار  العاب صور   

الوصول السريع لاقسام منتدى سندباد تفسير الرؤى و الاحلام منتدى الهويات وتنمية المهارات المنتدى العام المنوع منتدى الحوار الجاد والهادف جدول البرامج التلفزيونيه الثقافيه و الاجتماعيه الحوادث والعجائب منتدى الصور عروض البوربوينت ديوان الاُدباء العرب ألعاب ومسابقات الاعضاء منتدى الفكاهه والفرفشة و الالغاز ملفات الفيديو و الصوتيات منتديات أفلام الرسوم المتحركة اليابانية Anime منتدى السياحة و السفر منتدى الأفلام وعالم السينما المنتدى الاسلامي العام إبداعات الأعضاء فى الشعر و الخواطر منتدى التربيه والتعليم الموسوعة العلمية منتدى الاثاث والديكور منتدى المطبخ والرشاقة والرجيم بحوث علمية منتدى اللغات الأجنبية تحميل كتب مجانية المنتدى الرياضي العام منتدى القصص الواقعيه منتدى البرامج الفضائيات والستلايت منتدى الألعاب الإلكترونيه للاجهزه و الكمبيوتر منتدى الكمبيوتر والانترنت العام اسواق الاسهم والعملات والسلع منتدى الازياء والمكياج والاناقة موسوعة الشعر و الخواطر المنقولة طلبات الاعضاء منتدى الصحافة والاعلام منتدى برامج الجوال منتدى القصه القصيره وفن الرسائل الادبيه منتدى الطفل والمرأه العام منتدى خدمات الجوال المنتدى الطبي العام منتدى الجوال العام الحراج الالكتروني مستعمل التوظيف والوظائف اصحاب المواقع منتدى الاصدقاء والتعارف المزيد
سندباد  
للأعلان بالموقع للاتصال بمدير الموقع من هنا
 
Powered by vBulletin® Version 3.8.4. Copyright ©2000 - 2019, سندباد
Copyright © Sendbad.Net powered by

Security team

 


SEO by vBSEO 3.2.0 ©2008, Crawlability, Inc.